موضوعات أخرى

لماذا تستخدم الأرانب والبيض الملوَّن كزينة في العيد؟

موقف القلب
لماذا تستخدم الأرانب والبيض الملوَّن كزينة في العيد؟

لماذا تستخدم الأرانب والبيض الملوَّن كزينة في العيد؟

لماذا الأرانب؟

هناك عدة أسباب لارتباط الأرنب بعيد الفصح، وكل ذلك يأتي من خلال الاحتفالات أو المعتقدات الوثنية. والتفسير الأكثر وضوحًا هو خصوبة الأرنب. يأتي عيد الفصح خلال الربيع ويحتفل بحياة جديدة، واندمج هذا تدريجيًّا مع المعنى الديني لعيد الفصح وهو قيامة المسيح. فكان من السهل إدراج أي حيوان مثل الأرانب، التي تُنتِج عديدًا من النسل.

كما أنَّ الأرانب أيضًا رمز قديم للقمر، وتاريخ عيد الفصح يعتمد على القمر. قد يكون هذا ساعد على وجود الأرانب في احتفالات عيد الفصح.

لماذا البيض الملوَّن؟

أما بالنسبة إلى تزيين البيض، فإنه يكون جزءًا من احتفال عيد الفصح، في إشارة إلى الأهمية الدينية لعيد الفصح، أي قيامة يسوع أو إعادة الميلاد.

أما الأصل الحقيقي لهذا التقليد، فهو اعتقاد الهندوس والمصريون والفرس والفينيقيون أنَّ العالم بدأ ببويضة هائلة. قدَّم الفرس واليونانيون والصينيون هدايا من البيض خلال مهرجانات الربيع؛ احتفالًا بحياة جديدة من حولهم. كما تقول مصادر أخرى إنَّ الناس أكلوا البيض المصبوغ في مهرجانات الربيع بمصر وبلاد فارس واليونان وروما.

وهكذا نرى أنَّ استخدام هذه الزينة من أرانب وبيض ملوَّن ترجع إلى عادات جذورها وثنية لا ترتبط بالمسيحية بصِلة.

فالكتاب المقدس لم يذكرها والرب يسوع لم يوصِ بها إنما أوصى فقط بأمرين: أن نكسر الخبز في شركة معًا لنذكر فداءه، كما أوصى مَن يؤمن به أن يعتمِد.

إضافة تعليق
بريد إلكتروني

 

أو يمكنك التواصل معنا بمسج خاصة عبر صفحتنا على الفيسبوك