موضوعات أخرى

مراحل التَّغيير

معرفة العقل
مراحل التَّغيير
بقلم : بسمة قموه

 

التَّغيير

انظري إلى التَّغيير كفرصة؛ سواء كان اختياريًّا أو قسريًّا.

 

الفقدان والخسارة

  • على الرَّغم من أنَّ التَّغيير قد يكون مؤلمًا في بعض الأحيان، إلَّا أنَّه يقودُكِ إلى  رحاب جديدة .
  • مرحلة الرَّفض: عادةً ما نواجه عمليَّة التَّغيير بالرَّفض في البداية، وذلك لنحمي أنفسنا من الوقوع في دائرة الارتباك.
  • معرفتنا المُسبَقَة واستعدادُنا النَّفسيُّ لاحتماليَّة أن يُرافق التَّغييرَ خسارةٌ أو فقدانٌ لأمور، أو أماكنَ، أو أشخاص قد يُساعدنا على تخطِّي مرحلة الفقدان والخسارة في وقتٍ أقلَّ.
  • مرحلة المُقاوَمَة: الصِّراع والمقاومة، وتبدأ بخطوات عمليَّة؛ مثل الشَّكوى ولوم الآخرين مع التَّوتُّر الشَّديد وصعوبة الأداء.
  • كلُّ ما ذُكر هو مسار طبيعيُّ جدًّا.

 

المطر بعد الجفاف

  • هبوط تدريجيٌّ في الأعراض السَّابقة.
  • ملاحظة بعض الإشارات المُبهِجة والمُشَجِّعة.
  • صداقات وفرص جديدة واستعادة الثِّقة بالأشخاص والأماكن.
  • نظرة جديدة للأمور وواقعيَّة أكبر في التَّعامل معها.

 

مواضيع ذات صلة:

مراحل التَّغيير 2

إضافة تعليق
بريد ألكتروني