آخر الموضوعات

حكايات من الشارع

  • لسَّا في أمل

    حلوة هاي المقاطع من الأفلام، لما تيجي الكاميرا على الثّلاجة، والمشهد بصواقرأ المزيد

  • موعدٌ على الطَّريق

    وقفَت مجموعةٌ من الأولاد قُرْبَ شُبَّاك السَّيَّارة، ثيابُهم متَّسِخَةٌ وقديمةٌ لَكِنَّ عيونَهم… اقرأ المزيد

  • هذا بزعِّل؟

    -"هذا بزعِّل؟؟ يا زلمة هذا لوح... ما عنده مشاعر. تخافش بزعلش منك"
    -"اسمَع بتزعل لمّا نمزح مع الشّباب عقصّة أنك ناصِح؟"
    -"عمرك شفت بنت بتبكيش؟ هاي… اقرأ المزيد

  • أصبحت امرأة أخرى لأجله

    أحبَّ كلَّ ما فيها... وجد نفسه غارقًا في حُبِّ التَّفاصيل، أدقِّ التَّفاصيل... خصلات شعرها خصلة خصلة... انسيابيَّة الغُرَّة... رسمَة الحاجبَين... حُمرة مبعثرة على خدِّها… اقرأ المزيد

  • حتى نلتقي

    في أشخاص بتدخل حياتك.. ساعة ساعتين، يوم يومين، شهر شهرين وبتنساهم. بجوز في أشخاص إلك سنين وسنين بتعرفهم بس ما بتتذكّرهم إلا لمّا تشوفهم... في أشخاص بتتعامَل… اقرأ المزيد

واقع الحال

  • حريتك بين يديك

    هل أنت ملاحقة؟ مراقبة؟ مأسورة؟ هل تشعرين بقيود العيون والآذان تتجه نحوك في البيت؟ وهل تتألمين عندما… اقرأ المزيد

  • فلنحترمْ هذا التفرّدَ

    باسم الحقِّ الذي يعلو ولا يُعلى عليه

     من الأمور التي لا يمكن إنكارها في مجتمعنا في الوقت الحالي هو تدخّل الرّجل في… اقرأ المزيد

  • زي ما صار معي

    قد ما منسمع وعود من أشخاص بخلفوا بوعودهم، بعد فترة منخسر الثقة فيهم... منبطل نسمع منهم، أو ممكن نسمع بس ما منتوقّع منهم إشي. منفكِّر: كثير وعدتني وكثير كذّبت… اقرأ المزيد

  • لن أتكلَّم عن مشاعري

    رباح بنت في الرابعة عشر من عمرها، أخرجها أبوها من المدرسة حتى تبيع مختلف الموادّ منذ كانت في السابعة من عمرِها، أي أنّها قضت حوالي سبعة أعوام تقف في شوارع… اقرأ المزيد

  • تعليمَ المرأة امتيازًا يُمنَح لها

    باسم الحقِّ الذي يعلو ولا يُعلَى عليه

    يُؤسفني، لا بل ويحزِنُني أنَّني عندما أُفكِّر في واقع الحالِ، لا يتبادَرُ في… اقرأ المزيد

ميديا

أوديو

المزيد

العمل والعمل والعمل ...
مين رتّب غُرفتي؟!
أيّام الخطبة إشي والزواج إشي ثاني

فيديو

المزيد

باربي

اتصل بنا

للتواصل معنا على:

العنوان البريدي ص.ب. 850881
عمان 11185 الأردن     
هاتف/فاكس: 5562330 6 962
البريد الإلكتروني  contact@arabwomantoday.com